نكات المصريين على صناعة الكفتة من الإيدز

القاهرة- آية عبد الله – بعد أن كان المصريون يتندرون على أنفسهم بعبارة: "إحنا اللي دهنّا الهوا دوكو"، في دلالة على قدرتهم على فعل أي شيء، حتى لو لم تكن لديهم الإمكانيات لذلك، أصبحوا يقولون الآن: "إحنا اللي عملنا صوابع كفتة من فيروس الإيدز".

اهتمت مواقع التواصل الاجتماعي بإعلان الهيئة الهندسية للقوات المسلحة المصرية عن اكتشاف علاج لفيروس نقص المناعة المكتسب "الإيدز" وفيروس الكبد الوبائي من خلال كبسولات تعمل على رفع كفاءة الجهاز المناعي للإنسان، إلى جانب جهاز "سي سي دي" للقضاء على الفيروسات من النوعين.

فقد أصدرت القوات المسلحة بيانًا،  قالت فيه إنه تم إجراء جميع الدراسات على النظام العلاجي الخاص بجهاز القضاء على الفيروسات من خلال إجراء الاختبار على العينات، والاختبار على الحيوانات، واختبار درجة السمية للكبسولة، واختبار ثبات الكبسولة، والتحليل الكيميائي لعناصر الكبسولة، وإجراء التجارب الإكلينيكية على المرضى المتطوعين الحاملين لفيروس الإيدز وفيروس سي.

وتوالت ردورد الأفعال الساخرة حيث قال عمر عبد الوهاب: "تدمير 4 فيروس سي شديد الخطورة خلال حملة أمنية على جنوب الكبد" .أما أسامة غريب فعلّق قائلاً: "ممكن نبيع للعالم العلاج الذي اكتشفناه للإيدز وفيروس سي ونستورد سندوتشات وحاجة ساقعة".وكتب أحمد أيوب حسين: "بقولك ايه يا كابتن.. هو جهاز كشف الإيدز دا أندرويد؟ تاتش يعني؟!"وعلق عبدالمنعم إبراهيم ساخراً: "وتحولت الدعاية الانتخابية الرخيصة من الزيت والسكر الي جهاز "سي سي " فاست اللي يعالجك من فيروس سي بنظرة عين."ويقول أشرف فوزي: "لا تقول لي إيدز.. ولا كبدي دا جهاز فتاك شغل بلدي سي سي دي يخلصك نهائيا من كل الحشرات والفيروسات اتصل الآن." وقال الممثل المصري نبيل الحلفاوي: "إلى أن يمرالجهاز (المعالج) لفيروس سى وليس (المشخص) بكل الخطوات العلمية المطلوبة، بالتوازي يجب أن تستمر مفاوضات سعر العقار الجديد إلى نهايتها".

" وقد ظهر فيديو للواء المتحدث عن الجهاز قائلاً: هناخد الإيدز من المريض بغذي المريض على إيدز، بعطيه له صباع كُفتة يتغذى عليه، بأخذ المرض، وأعيطه له غذاء، وهذا قمة الإعجاز العلمي. وعلق مستخدمو الشبكات الاجتماعية على هذا الكلام ساخرين، فقال أحمد حربية: "بديهوله صباع كفتة".. من قائل هذه العبارة: 1-أبو شقرة 2- باسم يوسف 3- لواء بالجيش المصري .أما أحمد صبري فقال: يعني الجيش مش بس هيخفف المريض من الإيدز .. دا كمان هيجيب الفيروس في شوال .. هيحطه في صباع كفتة عشان يذله و بعدين يأكله للمريض. وكتب محمد توفيق: بالعلاج ده بناخد الايدز من المريض ونديهوله صباع كفتة يتغذى عله،) - سيادة اللواء "الحاتي" ابراهيم عبد العاطي. #اقوال_مأثورة.

وذهب البعض الى حد ربط استقالة حكومة الدكتور حازم الببلاوي باختراع الجيش، فقال محمود المهدي إن "الحكومة المصرية استقالت منعاً للفضيحة بعد ما عرفت أن جهاز كشف الإيدز سيتم تركيبه على بوابات الدخول لمكاتبهم." أما عدنان فعلق قائلاً: "نجيب جهاز كشف الإيدز يمسك الحكومة".

وقالت ياسمين القاضي عبر فيس بوك مُعلقة على ما يسمى إنجازات الجيش: "ومن خلال متابعة رشة إنجازات الجيش في البلد من ساعة الثورة..أستنتجت الماسدج دي: إحنا جامدييين أوي.. بعون الله كباري تلاقي..طرق نفتتح..بنحارب عدو خارجي وداخلي..داخلي اوي حتى لو مرض..إيدز على نفسك لا مؤاخذة!هع". وعن اسم العلاج سي سي دي رأى الكثيرون ان الاسم جزء من حملة مؤيدة للمشير عبدالفتاح السيسي والمحتمل ترشحه لرئاسة الجمهورية.

وقد أعلنت الدكتورة مها الرباط، وزيرة الصحة والسكان في حكومة الببلاوي المستقيلة  أن عدد المصابين بمرض الإيدز في مصر بلغ 3477 مصابًا، منهم 79% من الرجال، و21% من السيدات، و90% في الفئة العمرية من 15 إلى 50 سنة. وقالت الوزيرة في كلمتها بمؤتمر اليوم العالمي للإيدز إن طرق العدوى الرئيسية في مصر تنتقل عن طريق الممارسات الجنسية وتبلغ نسبتها 77%.

لقاء خاص مع لواء طبيب طاهر عبدالعاطى مخترع جهاز علاج فيروس سى