هنا صوتك - الغش في اليمن، بريشة رشاد السامعي.

استبيان: حلول تشاركية تعالج ظاهرة الغش!

استفحلت ظاهرة الغشر بشكل كبير خلال السنوات القليلة الماضية، وانتقلت إلى مرحلة متقدمة عبر الغش الجماعي والمعلن داخل مراكز الامتحانات، وعلى الأخص امتحانات الثانوية العامة.

خلال استبيان أجرته منصتي (ساحة شباب اليمن سابقاً) سألنا المشاركين في الاستبيان عن الحلول الممكنة لإيقاف هذه الظاهرة في امتحانات الثانوية العامة، فكانت هذه المقترحات الموزعة على ثلاثة محاور في عمل تشاركي بمجمله:

دور الأسرة:

  • غرس نبذ ظاهرة الغش وعدم الانجرار إليها والتحذير من استعمالها عند االأطفال كشيء أساسي لعدم التعامل بها، وبهذا سنبني جيلاً قوياً فكرياً وأخلاقياً وعلمياً يبني وطنه ويحافظ عليه.
  • البداية يجب أن تكون من أولياء الأمور لأنهم يعرفون كيف يتقبلون مستوى طفلهم مهما كان أو يساعدوه في البيت إذا أرادوا أن يتحسن، أما إذا كانوا سيطلبون من ابنهم درجات عليا في حين يقومون بإهماله سيلجأ إلى الفساد وهنا تكمن البداية.

دور المدرسة:

  • تفعيل دور مجالس الآباء والأمهات مع المدرسين والإدارة وتبادل المعلومات وتعزيز الثقة بين البيت والمدرسة من أجل التخفيف والحد من انتشار السلوكيات الخاطئة لدى أبنائنا الطلبة والتخلص منها.
  • عمل دورات تدريبية للمدرسين، وذلك لصقل مهاراتهم في تحسين عملية التلقين ومساعدة الطلاب على الفهم والاستيعاب واستخدام الأساليب الفعالة لإيصال المعلومات إلى الطلاب.
  • تفعيل دور المرشد التربوي والنفسي في مساعدة الطلبة على كيفية الاستعداد للامتحان والتخفيف من القلق الناجم عنه لما لذلك من أثر على أداء الطالب في الموقف الاختباري.
  • الاهتمام بالطالب والمعلم وإكمال تدريس المناهج وتوفير الأدوات والمستلزمات الخاصة بالتعليم من كتب ودفاتر ومعامل.

دور الجهات العليا:

  • رفع مستوى التعليم في البلاد من خلال تدريب وتأهيل وتمكين المعلم اليمني، حيث والمعلم هو اللبنة الأولى التي من خلالها نستطيع بناء جيل متعلم واعي واثق من نفسه لا يغش.
  • إلغاء الامتحانات الوزراية في ظل الظروف الراهنة حيث أن امتحانات القبول الجامعية تفي بالغرض.
  • فرض مدارس معينة لإجراء الاختبارات للطلاب ويتم إنشاء منظومة مراقبة بالكاميرات في كل قاعة اختبار.
  • لابد من إعادة الأمن وهيبة الدولة في المركز الامتحاني.
  • إبعاد مقرات الامتحانات إلى أماكن آمنة وتطويق الحماية لها من الخارج.
  • وضع قوانين صارمة وعقوبات قوية لكل من ثبت عليه أنه يدعم هذه الظاهرة سواءً كانوا رؤساء لجان أو مراقبين أو كائناً من كان وعدم التهاون معهم.
  • وضع امتحانات بطريقة مبسطة وتفي بالغرض بحيث يستطيع الطالب أن يجتازها إذا كان فاهماً المقرر، والبعد عن الحفظ وطريقة السرد.
  • توفير مرتبات عادلة للمدرسين حتى لا يضطروا لأخذ رشاوي لتسهيل عملية الغش.
  • إلغاء نسب القبول في الجامعات وإحلال معيار القبول للاختبار وفق الكفاءة.