برنامج "هنا ليبيا": نساء ليبيا الخالدات

في مايو ويونيو ويوليو من العام الماضي، قتلت على التوالي: الصحفية نصيب ميلود كرنافة وسائق حافلة، كانت تقلهما عندما غادرت مقر عملها بقناة "ليبيا الوطنية"، والمحامية والناشطة الحقوقية سلوى بوقعيقيص برصاصة في الرأس وطعنات بالسكين داخل بيتها في بنغازي، والنائبة السابقة في المؤتمر الوطني فريحة البركاوي بالرصاص داخل سيارتها في مدينة درنة التي يصادف يوم 19 رمضان الذكرى الأولى في التقويم الهجري لاغتيالها.. وفي فبراير هذا العام، عُثر على انتصار الحصائري وعمتها مقتولتين في الصندوق الخلفي لسيارتها في طرابلس.

في الحلقة الجديدة من برنامج "هنا ليبيا"، نتوقف لدى هؤلاء النساء خصوصاً.. ووضع الناشطات في ليبيا عموماً.

استمع هنا إلى البرنامج كاملاً:

 

استمع هنا إلى مداخلة وائل الغرياني، ابن سلوى بوقعيقيص وعصام الغرياني

استمع هنا إلى محمد دربي عن فريحة البركاوي

استمع هنا إلى كلمة السفير الهولندي في مصر في حق سلوى بوقعيقيص: