راديو روزنة*: جهادي أفغاني في صفوف الأسد

نشرت شبكة CNN الأمريكية، مقطع فيديو لأسير أفغاني لدى أحد الفصائل السورية المعارضة، يعترف بعد إخراجه من تحت أحد المقار المنهارة، أن إيران جندته وأرسلته للقتال إلى جانب قوات النظام السوري مقابل 500 دولار شهرياً.

 وأكد أنه يدعى سيد أحمد حسين وهو مهاجر أفغاني يعيش في إيران. وأكد أنه جاء للدفاع عن "ضريح زينب"، وأنه يكره القتال ولا يرغب في الاستمرار فيه.

 وأشار إلى أنه يحصل على 500 دولار شهريا، ولكنه يرغب في العودة إلى بلاده التي دمرتها عقود من الحروب.  وأضاف أن هناك الآلاف مثله في إيران، من الذين يبحثون عن مأوى ويتم استغلالهم.

 وعرضت الشبكة الامريكية في تقريرها أيضاً مقاتلين أفغان، كانوا في صفوف حركة طالبان في السابق وانفصلوا عنها بسبب خلافات.  يقولون إنهم يستعدون للذهاب إلى سوريا، للقتال إلى جانب النظام السوري بعد تدريبهم في إيران.

 ويضيف أحدهم: "نذهب إلى سوريا لسببن، أولهما أننا نريد محاربة من تدعهم أمريكا في سوريا، والثاني أن إيران تدفع لنا الأموال من أجل ذلك". 

*نشر بموجب اتفاق الشراكة بين موقع "هنا صوتك" وراديو روزنة.